لجنة: أي تعديل للمدونة ينبغي أن ينطلق من الثوابث الإسلامية للمغرب

اعتبرت اللجنة المركزية للعمل النسائي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، أن أي تعديل لمدونة الأسرة ينبغي أن ينطلق من الثوابت الإسلامية مع مراعاة الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية للأسر المغربية.

ودعت اللجنة في بلاغ لها، الحكومة إلى توفير الحماية الاجتماعية للنساء في وضعية فقر وهشاشة، خاصة الأرامل والنساء المعيلات للأسر والعاملات الزراعيات والمستخدمات.

ونبهت الحكومة إلى الثغرات القانونية التي يعرفها قانون الوظيفة العمومية، ومدونة والشغل والتي تمس بحقوق النساء الموظفات والعاملات.

وشددت على ضرورة الاستعجال في فتح هذا الورش قصد تعديل مجمل الترسانة القانونية المتعلقة بحقوق المرأة في العمل بشكل يحمي حقوقها ويحفظ كرامتها.


الوزيرة بنعلي تنفي صلتها بـ “الصورة المزعومة” وتتوعد باللجوء إلى القضاء

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى