عزوف الجماهير يستنفر إدارة الرجاء

تتجه إدارة الرجاء الرياضي صوب مراجعة أسعار التذاكر الخاصة بالمباريات المقبلة للفريق، بعد غياب الجمهور بشكل واضح في مباراة أمس الأحد أمام شباب المحمدية، التي جرت بملعب العبدي بالجديدة، احتجاجا على الرفع من أسعار التذاكر.

ولم يتقبل جمهور الرجاء فكرة الزيادة في أسعار التذاكر، التي بلغت 70 درهما للمدرجات المكشوفة و150 درهما للمدرجات المغطاة و500 ثم 1000 درهم للمنصتين الرسمية والشرفية، بعدما كانت أسعار تذاكر المدرجات المكشوفة تتراوح عادة بين 30 و50 درهما.

وعلم “سيت أنفو”، أن فكرة التخفيض من أسعار التذاكر مطروحة بقوة داخل الرجاء، بعد العزوف الجماهيري في مباراة أمس والعائدات الضعيفة التي حققها الفريق من بيع التذاكر، إذ يدرس المكتب المديري للنادي العودة إلى الأسعار التي كان معمولا بها في السابق في المباريات التي جرت بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، بداية من المباراة المقبلة أمام نهضة الزمامرة برسم الجولة الحادية عشرة.

واشتكت جماهير الرجاء من مضاعفة أسعار التذاكر، خاصة أن الفريق يلعب خارج الدار البيضاء، وهو ما يجعل المتفرجين يتحملون مصاريف إضافية للتنقل.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



جديد سعيد الناصري في ملف “إسكوبار الصحراء”





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى