ابتدائية سلا تبرئ الوداد

أصدرت المحكمة الابتدائية بسلا، اليوم الخميس، حكمها بشأن التهم التي حامت بالفريق، كون تمويله أتى من مصادر مشبوهة، على هامش القضية الخاصة برئيسه، سعيد الناصيري.

وأكد عضو المكتب المسير للوداد، المهدي الزوات، أن المحكمة الابتدائية أنصفت الوداد وحكمت لصالحه، بدرهم رمزي كتعويض عن الضرر الذي لحقه جراء نشر ادعاءات كاذبة بخصوص تمويله من مصادر مشبوهة.

وتابع أنه رسميا وقضائيا، الوداد بريء من كل ما نسب إليه، بعد كل الادعاءات التي حاولت إرفاق الوداد في قضية الناصيري الشهيرة.

في حين، يستمر الناصيري رهن الاعتقال، في انتظار موعد صدور الحكم النهائي بشأن القضية التي تثير اهتمام ومتابعة الرأي العام.


هـام للمغاربـة.. بلاغ جديد من وزارة الصحة والحماية الاجتماعية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى