نُشطاء مغاربة يُطلقون حملة لمقاطعة البضائع الإسبانية

دشّن نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي حملة لمقاطعة المنتجات والبضائع الإسبانية على خلفية استقبلها لزعيم جمهورية الوهمية، على أراضيها دون احترام لمبدأ حسن الجوار.

وطالبت الحملة بـ”وقف كافة أشكال التعاون العسكري مع الجارة الشمالية، وإلغاء عقد تصميم و شراء خافرات أعالي البحار الموقع مع أوراش نافانسيا الإسبانية”.

ودعا النداء المتداول على نطاق واسع إلى “وقف كافة أشكال التعاون الأمني مع الاتحاد الأوروبي، وطرد أساطيل الصيد البحري الأوروبية من سواحل المملكة”.

وتجدر الإشارة إلى أن ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، خاطب الإسبان بالقول: أن مغرب اليوم ليس هو مغرب الأمس،  ولا نقبل بازدواجية الخطاب والمواقف التي تنهجها مدريد.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى