عمدة الرباط متهم بتزوير محاضر

رفض محمد الصديقي، عمدة مدينة الرباط تسليم محاضر دورات الجلسات السابقة للمجلس الى مستشاري المعارضة، وضمنها محضر دورة أكتوبر الماضية، التي تم خلالها تمرير الميزانية في عملية تصويت اتسمت بالفوضى، حيث أصر العمدة على التصويت عليها دفعة واحدة، في الوقت الذي يفرض القانون التصويت عليها بندا بندا.

وحسب ما ذكرته يومية “الصباح” في عددها لليوم الجمعة، فإن العمدة رفض خلال دورة فبراير، التي انعقدت في جلسة أولى (يوم الأربعاء الماضي) الإجابة عن الأسئلة الكتابية، للمرة الثالثة، خارقا بذلك القانون، الذي يفرض عليه الإجابة عن أسئلة مستشاري المعارضة، في الدورات العادية، والتي يبلغ عددها 15 سؤالا، تهم تدبير شؤون المدينة، ومساءلة شركة الرباط للتهيئة، ووضعية الأعمدة التي لم يمض على وضعها سنة واحدة بالكورنيش حتى أصابها الصدأ وقضايا النقل الحضري.

وأضافت اليومية، أن عمر الحياني، مستشار فدرالية اليسار الديمقراطي اتهم العمدة خلال أشغال دورة فبراير، بتزوير محضر دورة أكتوبر، والتي صوت خلالها ضد الميزانية مرة واحدة، في الوقت الذي تحدث المحضر عن تصويت ثماني مرات، مؤكدا أنه راسل العمدة، في دجنبر الماضي، من أجل تسلم المحاضر لكن لدون جدوى.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى