الـPPS يثير ملف وكالة التنمية الاجتماعية في النواب ويطلب حضور الوزيرة “حيار”

طلب فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، عقد اجتماع عاجل للجنة القطاعات الاجتماعية، تحضره عواطف حيار وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، من أجل مناقشة ملف وكالة التنمية الاجتماعية والأوضاع التي تعيشها مؤخرا.

وقال الفريق في طلبه “رغم إعلان الوزارة عن إطلاق استراتيجيات وبرامج، من قبيل جسر للتمكين والريادة وجسر الحاضنات الاجتماعية، فإن هذه البرامج وغيرها تظل دون تفعيلٍ حقيقي، بالنظر إلى الأوضاع الغامضة لوكالة التنمية الاجتماعية ومآلها المستقبلي غير الواضح، بما يثير أسئلة عريضة من لدن أطر ومستخدمي هذه الوكالة ذات الأهمية الكبيرة من حيث مساهمتها المفترضة في تنزيل مفهوم الدولة الاجتماعية”.

وسجل الفريق في الطلب الذي وضعه رئيسه رشيد حموني، أن وكالة التنمية الاجتماعية إذا كانت مشمولة بدراسة من بين الدراسات الهادفة إلى هيكلة المؤسسات والمقاولات العمومية تنفيذا للقانون الإطار ذي الصلة، فإن مخرجات الأخيرة لا تزال غير معلنة، مضيفا أن ذلك يزيد من الحيرة والقلق بخصوص مواضيع أساسية، من قبيل مصير البرامج المعلنة، التموقع المؤسساتي والوظيفي للوكالة، مستقبل تحديث وتحيين إطارها القانوني، أداؤها العملي وأجهزة تسييرها وحكامتها ومواردها وإمكانياتها ومصير مواردها البشرية.

وكان وفد من المكتب الوطني للنقابة الوطنية لوكالة التنمية الاجتماعية قد عقد اجتماعين بداية الأبوع الجاري بمجلس النواب مع كل من فريقي التقدم والاشتراكية والحركة الشعبية المعارضين، من أجل إحاطتهما بالملف المطلبي لشغيلة الوكالة.

وتتهم النقابة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، “وزارة حيار” بـ “استهداف المؤسسة وتفكيكها والعمل على تسهيل حلها وتصفيتها في ظل رفع الحكومة شعار الدولة الاجتماعية.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى