الاتحاد الاشتراكي يتفق مع قرارات الحكومة بشأن ملف الأساتذة

أبدى حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، مشاطرته للقرارات الحكومية الأخيرة بشأن النظام الأساسي الموحد لموظفي قطاع التربية الوطنية.

إدريس لشكر، الكاتب الأول للحزب، قال عند استضافته في برنامج على القناة الثانية دوزيم بأنه “لا يمكنه إلا أن يهنئ عزيز أخنوش وحكومته على القرار الذي اتخذته بخصوص ملف الأساتذة”.

في مقابل ذلك، عبر “لشكر” عن خيبة أمله بخصوص هدر الزمن المدرسي للتلاميذ، وقال إن حزبه طرح على الحكومة هذه القرارات التي اتخذتها في الموضوع أول أمس الخميس، قبل أكثر من أسبوعين.

وانتقد المتحدث الوعود التي قدمتها الأحزاب المشكلة للحكومة إلى الأساتذة إبان فترة الحملة الانتخابية في سنة 2021، مسجلا أنه صرح وقتها بأن المغرب الذي خرج لتوه من الأزمة الصحية، لا يمكنه أن يوفر مناصب شغل بالقدر الذي يتحدث به البعض.

وبحسب الكاتب الأول للوردة، فتعامل الحكومة مع ملف شغيلة التعليم، كان بإمكانه أن يجمع كل النقابات وجمعيات الآباء وأولياء التلاميذ والأحزاب السياسية عبر حوار أوسع يفضي إلى نتائج تستبق أي تصعيد في الاحتقان الذي يشهده قطاع التعليم.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى