الأساتذة يشلون الجامعات بالمغرب ويقاطعون الدخول الجامعي لأسبوع كامل

قرر الأساتذة الجامعيون تنفيذ قرار المقاطعة الشاملة للدخول الجامعي الحالي طيلة الأسبوع القادم ابتداء من يوم الإثنين 19 شتنبر 2022.

وأعلن الأساتذة الجامعيون أنهم مستعدون لخوض كافة الأشكال النضالية والاحتجاجية، حتى تحقيق المطالب المشروعة للأساتذة الباحثين، ومنها تنظيم وقفة احتجاجية وطنية.

ودعت النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي جميع الفاعلين وكافة الأساتذة الباحثين إلى التأسيس الجماعي لعمل نضالي مشترك لمواجهة التحديات والانتكاسات التي تشهدها منظومة التعليم العالي والبحث العلمي، وفي صلبها المكانة الاعتبارية للأستاذ الباحث وكرامته وحريته.

وأفادت النقابة في بلاغ لها، أنها ستبقي على اجتماع المجلس الوطني مفتوحا لمواكبة التطورات والمستجدات، مشيرة إلى أن الملجس قرر دعوة كافة الأساتذة الباحثين إلى الانخراط المكثف في تنفيذ قرار مقاطعة الدخول الجامعي والاستنفار الشامل والتعبئة الواسعة، استعدادا لخوض مرحلة جديدة من البرنامج النضالي التصعيدي في حال عدم استجابة الحكومة للمطالب العادلة والمشروعة.

وقال محمد بنجبور، الكاتب العام للنقابة في تصريح لموقع “سيت أنفو”، “إن قرار مقاطعة الدخول الجامعي تم اتخاذه في اجتماع 19 يوليوز المنصرم، لكن قرار تنزيله جاء اليوم بعدما لمسنا أن الوزارة غير جادة على مستوى حلول الملف المطلبي للأساتذة الجامعيين، على رأسه ما يتعلق بالنظام الأساسي الذي نعتبره إطار تطور مسار الأستاذ الباحث”.

وأضاف الأستاذ بنجبور في حديثه لـ “سيت أنفو” أنه مع كامل الأسف الوزارة تماطل ولم تستجب لهذا الملف المطلبي، إذ بتاريخ 25 غشت تم عقد اجتماع مع عبد اللطيف ميراوي وزير التعليم العالي، بعدما اتصل بالنقابة وطلبهم عقد اجتماع لمناقشة ملفهم، ووعدهم بأنه بتاريخ 7 شتنبر سيعقد لقاء ثلاثي يضم كلا من وزارة التعليم العالي ووزارة الاقتصاد والمالية وعزيز أخنوش رئيس الحكومة، وذلك لأجل النظر في الجانب المادي المتعلق بالنظام الأساسي للأساتذة الجامعيين، وسيتصل بهم بعد ذلك لإطلاعهم على مستجدات ملفهم.

وأضاف المتحدث، إلا أنه بعد انصرام هذا الأجل، لم نتلق أي اتصال من لدن الوزير بخصوص مخرجات اللقاء الثلاثي، وهو ما يعني أن الوزير ميراوي أخلف وعده، وهو ما دفعنا إلى تنزيل قرار مقاطعة الدخول الجامعي الذي قررناه في شهر يوليوز المنصرم.

وأوضح المتحدث أن وضعية الأساتذة الباحثين مجمدة منذ أكثر من 25 سنة، وليست هناك مقاربات جادة لإيجاد حلول توافقية بين الوزارة والأساتذة، مشيرا أنهم كأساتذة منفتحون على أي حوار مع الوزارة، ونأمل أن تتدخل رئاسة الحكومة على الخط لتقريب وجهات النظر بين النقابات والوزارة.

ويأتي قرار مقاطعة الدخول الجامعي حسب البلاغ، بعد التعاطي غير المسؤول للوزارة الوصية مع المطالب العادلة للأساتذة الباحثين ومقترحات النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، حيث سجل المجلس الوطني باستياء عميق أسلوب المماطلة والتسويف الذي يعرقل حصول أي تقدم ملموس في الملف المطلبي، ناهيك عن التراجعات الخطيرة في مشروع النظام الأساسي للأساتذة الباحثين، وغياب الإرادة الحقيقية لمعالجة هذا الملف وحسمه بشكل نهائي، بما يسهم في إعادة الاعتبار والكرامة للأساتذة الباحثين والزيادة الوازنة في أجور جميع فئاتهم.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى