فرنسا تغلق حدودها في وجه القادمين إليها من خارج الاتحاد الأوربي

قررت فرنسا إغلاقها حدودها البرية والبحرية والجوية أمام المسافرين من خارج دول الاتحاد الأوربي، وذلك ابتداء من منتصف ليلة يوم الأحد القادم، في محاولة منها للسيطرة على تفشي فيروس كورونا المستجد.

وكشف رئيس الوزراء الفرنسي، جون كاستكس، مساء اليوم الجمعة، أن الجمهورية قررت إغلاق أبوابها في وجه كل الرحلات القادمة من خارج الاتحاد الأوربي باستثناء تلك الضرورية.

وقال جون كاستكس، في خطاب بقصر الإليزيه أعقب اجتماعا لمجلس الدفاع، سيتم منع كل دخول إلى فرنسا أو مغادرتها خارج حدود دول الاتحاد الأوربي ابتداء من منتصف ليلة الأحد”.

ويأتي هذا القرار ضمن حزمة إجراءات جديدة أعلنت عنها فرنسا في سعيها الحثيث للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد في البلد.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى