من جديد.. مغاربة يطلقون حملة للتصدي لـ”اعتداءات” “الكاردينات”

عاد مجموعة من النشطاء المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى إطلاق حملة للتصدي إلى ما يعتبرونه احتلالا للشارع العام من طرف حراس السيارات الذين يفرضون إتاوات على المواطنين دون وجه حق مقابل ركن سياراتهم.

وأطلق النشطاء على منصات التواصل الاجتماعي حملة تحت وسم “ما تحضيش طوموبيلتي” شاركه الآلاف، وحظي بتعليقات كثيرة تطالب السلطات المختصة بالتدخل لوضع حد لفوضى حراس السيارات، وحماية المواطنين من الابتزاز.

ودعا منخرطون بمجموعة فيسبوكية تحمل اسم “ضد مول الجيلي الأصفر”، السلطات المعنية بالتدخل لوضع حد لهذه الممارسات غير القانونية بالشوارع والأزقة، وحماية المواطنين من التهديدات التي يواجهونها يوميا مقابل ركن سياراتهم.

يشار إلى دراسة حديثة حول الممارسات الأكثر إزعاجا وتضييقا على المواطنين والمواطنات في الفضاء العمومي بالمغرب، كانت قد كشفت تصدر مضايقات حراس السيارات لها.

وأوضحت أن الدراسة التي أعدها المركز المغربي للمواطنة، أن 17,2 في المائة من المشاركين والمشاركات اعتبروا أن مضايقات حراس السيارات هي الممارسة الأكثر إزعاجا لهم في الفضاءات العمومية.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى