مطالب بفتح تحقيق في اعتداء جنسي على نزيلات بخيرية عين عتيق بتمارة

دخل اتحاد العمل النسائي على خط فضيحة اغتصاب نزيلات بخيرية عين عتيق بتمارة، والتي كشفتها أسماء غلالو عمدة الرباط، داخل اجتماع مغلق، تسربت بعض تفاصيله للمغاربة.
وتقدم الاتحاد بشكاية إلى الوكيل العام لدى محكمة الاستناف بالرباط، يطالبه فيها بفتح تحقيق حول الاشتباه في ارتكاب جناية، تتعلق باغتصاب نزيلات والاعتداء عليهن جنسيا.
وقال الجمعية إن أسماء غلالو، عمدة الرباط، قالت إنها وقفت على وجود حالات متكررة من الحمل واحتمال وجود اعتداءات جنسية ضد نزيلات بخيرية عين عتيق بتمارة، وهو ما يعتبر جناية يجب التحقيق فيها من طرف الشرطة المغربية.
وأضافت الجمعية، أنه بما أن ما أثارته عمدة المدينة طرح باجتماع رسمي مسؤول ويكشف عن خطورة الأفعال المشتبه في ارتكابها ضد نساء معوزات معزولات مسلوبات الإرادة داخل فضاء من المفروض أن يوفر لهن الأمن والحماية ويصون كرامتهن ويحفظ إنسانيتهن، فإنه يجب فتح تحقيق لإعمال القانون.
وتابعت الجمعية أنه استحضارا للمجهودات التي يبذلها المغرب ولما تقوم به النيابة العامة من عمل ميداني ومؤسساتي في مجال مناهضة العنف ضد النساء، فإن اتحاد العمل النسائي وانسجاما مع مطالبه المتكررة الرامية إلى تجويد آليات التكفل بالنساء والفتيات بما يضمن أمنهن وسلامتهن الجسدية والجنسية والنفسية، فإنه يطلب من الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط بإصدار أوامره للضابطة القضائية المختصة لإجراء الأبحاث والتحقيقات اللازمة للتثبت من مدى صحة الأفعال المذكورة، وإعمال القانون بما يضمن إنصاف الضحايا وعدم الإفلات من العقاب.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى