مطالب بتكثيف دوريات الأمن بمحيط المدارس المغربية

طالبت الكونفدرالية الوطنية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بالمغرب السلطات الأمنية بتكثيف الدوريات الأمنية بمحيط المدارس التعليمية وذلك لتعزيز وتحقيق الأمن بها، حماية للأجيال الصاعدة من كل ما من شأنه العبث بالقيم والأخلاق والصحة البدنية والنفسية.

وإلى جانب مشكل الأمن بمحيط المدارس، تطرقت الكونفدرالية الوطنية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بالمغرب في بلاغ لها، إلى ظاهرة الاكتظاظ واستمرار العمل بالأقسام المشتركة المتعددة المستويات ومن الخصاص في الأطر التربوية والإدارية ومن التأخر في توفير الكتب المدرسية المقررة، مشيرة إلى أن هذا الوضع، يعتبر مقوضا لجودة التعليم المنشودة ومتعارضا مع مضامين الرؤية الاستراتيجية وغايات النموذج التنموي الجديد.

وسجلت الكونفدرالية قلقها من التداعيات السلبية الناتجة عن تعميم ما يسمى بالمسلك الدولي بمرحلة التعليم الإعدادي دون اتخاذ إجراءات مدعمة، والتي تم التعبير عنها سواء من طرف الأمهات والآباء أو من طرف أطر التدريس، ودعت إلى جعل هذا المسلك اختيارا وذلك تطبيقا لما ينص عليه القانون الإطار 17-51، الذي يدعو إلى اعتماد التناوب اللغوي في تدريس المواد العلمية.

ودعت الكونفدرالية جمعيات الأمهات والآباء والأولياء للمساهمة في تأهيل المؤسسات التعليمية والتعاون مع الأطر الإدارية والتربوية واتخاذ المبادرات الهادفة إلى الارتقاء بالمدرسة العمومية، كما دعت المسؤولين إلى ترجمة القرار الوزاري رقم 21/83 حول ميثاق العلاقة مع جمعيات الأمهات والآباء.

وعلاقة بحريق الحي الجامعي بوجدة، الذي توفي على إثره ثلاثة طلبة، طالبت الكونفدرالية الوطنية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بالمغرب المسؤولين إلى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لضمان سلامة التلاميذ والطلبة بدور الإيواء بجميع أنواعها.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى