فاجعة طنجة تنسي المغاربة فرحة فوز المنتخب المحلي بـ “الشان”

رغم التتويج والتهاني، لم تكتمل فرحة المغاربة بالظفر بلقب بطولة كأس أمم إفريقيا للاعبين المحليين لكرة القدم، بسبب فاجعة طنجة.

وأفقدت الفاجعة الأليمة التي راح ضحيتها 28 شخصا كانوا يزاولون عملهم في وحدة صناعية بقبو في طنجة، المغاربة فرحة التتويج بـ “الشان”، ليلة الأحد المنصرم.

وانقلب فرحة المغاربة بـ “الكأس” للسنة الثانية على التوالي، إلى رثاء وحزن وجنائز حملت 28 روحا إلى مثواها الأخير، وسط مطالب بضرورة تحديد المسؤوليات والإفراج عن نتائج التحقيق.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى