صيانة وتنظيف شبكة التطهير السائل بالممرات الطرقية التحت أرضية بالدار البيضاء الكبرى

في إطار برنامجها السنوي لتنظيف وصيانة و تتبع شبكات التطهير السائل داخل المجال الترابي للتدبير المفوض للدار البيضاء الكبرى، تقوم فرق “ليدك” بإنجاز عمليات أخرى تشمل كذلك المنشآت المتواجدة بالأنفاق الطرقية والممرات تحت الأرضية، وذلك لتمكينها من التصريف الجيد لمياه الأمطار والمساهمة في انسيابية حركة السير في هذه النقط.

هكذا، فبدعم مركزي من مديرية استغلال الماء والتطهير السائل، تعتمد المديريات الجهوية لشركة ليدك بمختلف عمالات الدار البيضاء الكبرى برامج لتنفيذ التدخلات الميدانية على مستوى الأنفاق وأسفل الجسور، وذلك من خلال تعبئة مجموعة من الوسائل الآلية و البشرية الملائمة لمثل هذه العمليات طيلة فترات السنة، وخصوصا قبيل و أثناء تساقط الأمطار.

وتتمثل الأعمال التي تنجزها ليدك في هذا الإطار، في مراقبة وتنظيف جميع محطات التعلية والبالوعات، و المراقبة بالفيديو للقنوات وتنظيفها الآلي واليدوي.

جدير بالذكر، أن عمليات التنظيف الضرورية لشبكة يتجاوز طولها 6800 كلم و مراقبة منشآت التطهير السائل على مستوى المجال الترابي للتدبير المفوض بجهة الدار البيضاء الكبرى، هي عمليات تتم بتنسيق مع سلطات المدينة، وذلك وفقا لبرنامج استباقي يتم تنفيذه طيلة فترات السنة إضافة إلى برنامج يشمل تدخلات ميدانية أخرى تنجزها فرق ليدك على مستوى نقط و مناطق معينة خلال فترة التساقطات المطرية بهدف صيانة المنشآت و تقوية قدرة التحويل لنظام تجميع المياه العادمة و المطرية.

و إلى جانب باقي تدخلاتها على مستوى الشبكة العمومية، قامت فرق “ليدك” المتخصصة في مجال صيانة وتتبع شبكات التطهير السائل بعمليات نوعية همت الشبكة و المنشآت على مستوى حوالي 40 نقطة مرورية عبارة عن ممرات تحت أرضية وأنفاق من أجل تحسين جريان المياه بها و تيسير المرور منها.

جدير بالذكر، أن “ليدك” خصصت لعملية الاستعداد لفصل التساقطات المطرية أكثر من 700 عون مختص في مجال التطهير السائل بالإضافة لحوالي 241 وحدة آلية، و ذلك للتنظيف اليدوي و الآلي للمنشآت، و التنظيف المائي للشبكات، ومراقبة وتتبع محطات ضخ المياه، وتفريغ أحواض تجميع مياه الأمطار لتعزيز طاقتها الاستيعابية، مع الإشارة إلى أن برنامج هذه السنة يشمل تنقية أكثر من 800 كلم من الشبكة في إطار مخطط وقائي بالإضافة إلى تنقية 250 كلم من الشبكة في إطار عمليات غير مبرمجة، بحيث تؤدي هذه العمليات إلى استخراج أكثر من 25 ألف طن من النفايات الصلبة العالقة في الشبكات بمتم شهر دجنبر الجاري.

للإشارة، منذ انطلاق أنشطتها سنة 1997، تمكنت ليدك من إنجاز استثمارات كبيرة، حيث استثمر التدبير المفوض (إلى غاية متم سنة 2020) 26,4 مليار درهم ضمنها حوالي 45 % خصصت للتطهير السائل، مما مكن من إزالة العديد من النقط التي كانت معرضة للفيضانات و إزالة التلوث على طول الساحل الشرقي للدار البيضاء و جماعة دار بوعزة ومديونة.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى