ردا على صور التكديس.. أستاذ بالحسيمة يستقبل التلاميذ بالهدايا

في الوقت الذي اختار فيه بعض الأشخاص الترويج لصور تظهر أقساما مكتظة بالتلاميذ، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من أجل التشويش على انطلاق الموسم الدراسي، قام مجموعة من الأساتذة بنشر صور لهم داخل الأقسام يظهرون فيها مدى احترامهم للتدابير الصحية.

مواقع التواصل الاجتماعي، عجت صباح اليوم الثلاثاء، بصور تظهر مجموعة من الأقسام الدراسية وهي تحترم البروتوكول الصحي، الذي فرضته الوزارة الوصية على القطاع.

من بين الأساتذة الذين باشروا بنشر صورهم على مواقع التواصل الاجتماعي، للرد على الأشخاص الذين يحاولون التشويش على انطلاق الموسم الدراسي، نجد هشام الفقيه، أستاذ التعليم الابتدائي بفرعية تيزموين التابعة لمجموعة مدارس باينتي بضواحي مدينة الحسيمة، والذي خصص لتلاميذ استقبالا خاصا..

واختار الأستاذ الفقيه، أن يمنح تلاميذته الهدايا ووسائل التعقيم والتنظيف ومأكولات خفيفة، تشجيعا وتحفيزا لهم على المثابرة، في ظل الظروف الناجمة عن تفشي جائحة كورونا.

بالإضافة إلى هشام بالفقيه، نجد مجموعة من الاساتذة بمختلف المدن المغربية، الذين حاولوا بعث صور تبين مدى احترامهم للتدابير الاحترازية داخل الأقسام الدراسية، خوفا على صحة وسلامة التلاميذ.

ففي الوقت الذي حاول فيه بعض الأشخاص التشويش على انطلاق الموسم الدراسي الذي يمر هذه السنة في ظروف استثنائية بسبب فيروس كورونا، قام الأساتذة بشكل عفوي بالرد على تلك الصور كل بطريقته الخاصة.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى