تشخيص هوية 6 مشجعين تورطوا في أعمال شغب بالبيضاء

تمكنت العناصر الأمنية صباح اليوم الجمعة، من تشخيص الهوية الكاملة لستة من المشتبه فيهم المساهمين في التحريض على العنف والشغب الرياضي.
وأسفرت العمليات الأمنية التي تباشرها الشرطة القضائية بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء، على خلفية قضية التحريض على العنف والشغب الرياضي، عن تشخيص هوية ستة من المشتبه فيهم، فضلا عن توقيف واحد منهم قاصر السن، من المساهمين في هذه الأفعال الإجرامية.

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن دورية تابعة للفرقة المتنقلة للدراجيين كانت قد اضطرت، مساء أمس الخميس، لإشهار أسلحتها الوظيفية لتوقيف عشرة أشخاص من فصيل مشجعي أحد الفرق الرياضية بالبيضاء، بعدما أبدوا مقاومة عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة بواسطة سيف من الحجم الكبير، وحاولوا تعريض مشجع من فصيل منافس لاعتداء جسدي خطير.

وتابع البلاغ، أن هذا التدخل الفوري مكن من تحييد الخطر الصادر عن المشتبه فيهم وحجز سيف من الحجم الكبير، في حين تم الاحتفاظ بالقاصر الموقوف تحت تدبير المراقبة رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن كافة ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فضلا عن توقيف كل المساهمين والمشاركين المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

جدير بالذكر أن السلطات الأمنية، تمكنت يومه الجمعة، من إيقاف ثمانية أشخاص، من بينهم مالك مقهى للأنترنيت، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالتزوير واستعماله تذاكر الولوج للملاعب الرياضية.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى