العثماني: الحالة الوبائية تدعو للقلق وتستوجب الحيطة والحذر وهذا ما قررته الحكومة

سجل رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، خلال المجلس الحكومي المنعقد اليوم الخميس، أن الحالة الوبائية بالمغرب أصبحت تدعو إلى القلق.

وأرجع رئيس الحكومة ذلك إلى مجموعة من المؤشرات، منها ارتفاع عدد الإصابات، والحالات النشطة التي تضاعفت تقريبا خلال الأسبوعين الأخيرين، وارتفاع عدد الحالات الحرجة، وكذا نسبة ملء المستشفيات، مؤكدا أنها معطيات تبعث على القلق وتستوجب المزيد من الحيطة والحذر.

وأفاد بلاغ لرئاسة الحكومة أن العثماني، أوضح أن الحكومة قررت العودة إلى عقد اجتماعات مجلسها عن بعد، للتأكيد على جدية الوضع، الذي لا يحتمل التهوين، وكذا لإعطاء إشارة واضحة للمواطنين.

ودعا العثماني المواطنين، والمؤسسات والفاعلين لمضاعفة الجهود والتحلي بدرجة عالية من اليقظة، والالتزام بالإجراءات الاحترازية الضرورية، لتفادي أي انتكاسة في الوضعية الوبائية، لا قدر الله، كما هو الشأن في العديد من الدول.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى