البغرير وغريبية والبريوات تجمع البرلمان

طالب الفريق النيابي لحزب الاستقلال بمجلس النواب، بعقد اجتماع عاجل للجنة التعليم والثقافة والاتصال، بحضور أسعيد مزازي، وزير التربية الوطنية، على خلفية إدراج مصطلحات من اللهجة الدارجة المغربية في كتب مدرسية.

وأوضح فريق الوحدة والتعادلية بمجلس النواب، في مراسلة وجهها إلى رئيس لجنة التعليم والثقافة والاتصال، أنه دعا إلى عقد اجتماع عاجل للجنة التعليم والثقافة والاتصال، بعد ” متابعته بقلق كبير تواتر إصدار عدد من المقررات الدراسية، خاصة بالتعليم الابتدائي، تستعمل عبارات دارجة، إضافة إلى مضامين تخالف المنظومة القيمية والثوابت الجامعة للأمة المغربية”، مشددا على أن “محاولة اختراق المقررات الدراسية باستعمال العبارات الدارجة، يدخل في سياق الأزمة المفتعلة حول اللغتين العربية والأمازيعية، وتدبير التنوع اللغوي ببلادنا من طرف جهات معلومة تسوق لاختيارات مجتمعية مضادة لثوابت الأمة، وتحاول جاهدة ضرب الإنسية المغربية، وافتعال أزمات قيمية، حسم دستور المملكة في تفاصيلها”.

واعتبر ذات المصدر أن” إدراج مفردات بالدارجة في المقررات الدراسية، هو إخلال صريح بالمقتضيات الدستورية وخاصة الفصل الخامس من الدستور الذي يحدد العربية والأمازيغية، حصرا، لغتين رسميتين للدولة”.

من جانبها، أوضحت وزارة التربية الوطنية أن ” الصورة التي تظهر كتابا لمادة اللغة العربية يتضمن مصطلحات بالدارجة، هو كتاب مصادق عليه من طرف الوزارة، مبرزة أن إدراج مفردات بالدارجة تم بناءً على مبررات بيداغوجية”.

 

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى