“ما تقيش ولدي” تكشف معطيات جديدة بشأن قتل طفل لمسن بطنجة

بعد مرور أزيد من 3 أسابيع على الجريمة البشعة التي هزت مدينة طنجة، وبالضبط حي مسنانة، والتي راح ضحيتها رجل مسن، حاول اغتصاب طفل قاصر، كشف محمد الطيب بوشيبا، عضو في منظمة “ما تقيش ولدي، تفاصيل دقيقة عن هذا الحادث.

وقال محمد الطيب بوشيبا، عضو في منظمة “ما تقيش ولدي، في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الضحية الذي قام باستدراج الطفل داخل منزله من أجل اغتصابه، له عدة سوابق في الاغتصاب والتحرش بالأطفال.

وأوضح عضو منظمة ما تقيش ولدي، أنه حسب الشهادات التي استقتها الجمعية من أبناء الحومة التي يقطن بها، تبين أن الضحية كانت له عدة سوابق في مجال التحرش بالأطفال، كما أنه متهم بجريمة الاغتصاب.

وأفاد المتحدث نفسه، أن والد الطفل الذي ارتكب الجريمة، كان يوصي الضحية بالاهتمام بابنه، لدرجة أنه كان يمنحه المال والأكل من أجل حماية ابنه حينما يكون في الشارع يلعب مع أصدقائه.

وأكد المصدر ذاته، أن الضحية استغل هذا الموقف لصالحه وقام باستدراج الابن إلى منزله من أجل اغتصابه بالقوة، ليقوم هذا الأخير بقتله.

وأفاد عضو منظمة ما تقيش ولدي، أن المنظمة تبحث حاليا عن صيغة مناسبة من أجل ضمان استكمال الطفل لدراسته، وإجراء الامتحان الجهوي لسنة أولى بكالوريا.


لقطة الركراكي تجاه والدة نجم الأسود تنال إعجاب الجمهور المغربي -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى