قاصر يضع حدا لحياته في ظروف غامضة ضواحي أكادير

تم مساء يوم أمس الاثنين، العثور على جثة طفل داخل منزل أسرته الكائن في دوار السوالم بجماعة آيت عميرة، بإقليم اشتوكة آيت باها.

وأفاد مصدر “سيت أنفو” أن الضحية الذي يبلغ 17 سنة، وجد ميتا في ظروف ما تزال تشكل موضوع بحث من طرف المصالح الأمنية المختصة.

وأضاف ذات المصدر، أن الطفل عثر عليه جثة هامدة معلقة بواسطة حبل في سطح منزل أسرته في ظروف مجهولة.

وحضرت عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان، حيث تم توجيه جثة الضحية صوب مستودع الأموات قصد التشريح الطبي لفائدة البحث الذي أمرت النيابة العامة المختصة بفتحه لتحديد أسباب وظروف الوفاة.


أولى خطوات وليد الركراكي للإطاحة بالمنتخب الإسباني





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى