اتصالات هاتفية تلغي زيارة رونار وبنشرقي لمجلس النواب

بعدما تقدم الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة بدعوة الناخب الوطني هيرفي رونار واللاعب أشرف بنشرقي، لمجلس النواب تم إلغاء اللقاء في آخر اللحظات لأسباب مجهولة.

وحسب يومية المساء في عددها الصادر يوم غد الأربعاء، فإن اتصالات هاتفية جرت في آخر لحظة وألغت الاستقبال الذي كان يفترض أن يحظى به الناخب المغربي في البرلمان.

وأكدت الجريدة نفسها، أن المدرب الفرنسي كان استعد للتوجه إلى مجلس النواب، قبل أن يتلقى اتصالا يخبره بتأجيل اللقاء إلى موعد لاحق، لم يتم تحديده.

وأضافت المساء، أن الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة برر قرار إلغاء الدعوة بأنه تلقى اتصالا من الجامعة يخبرهم بأن الناخب الوطني يتواجد خارج مدينة الرباط، وهو الشيء الذي نفته مصادر اليومية.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى