هل سيغادر البنزرتي الوداد؟

هدد التونسي فوزي البنزرتي بمغادرة منصبه كمدرب للوداد الرياضي، بعد خمس مباريات فقط خاضها مع الفريق، مباشرة بعد الهزيمة في “الديربي” أمام الرجاء الرياضي بهدفين لصفر، أمس الأربعاء برسم الجولة الرابعة عشرة من منافسات البطولة الاحترافية.

وأبلغ البنزرتي عددا من مسؤولي الوداد الذين تابعوا مباراة “الديربي” من ملعب البشير بالمحمدية برغبته في الرحيل، بسبب عدم انضباط مجموعة من اللاعبين، وأخبر عبد المجيد برناكي، النائب الأول للرئيس، بعدم رغبته في الاستمرار لعدم وجود ما يشجع على ذلك.

وأقنع برناكي المدرب التونسي بالاستمرار في منصبه، وقدم له وعودا بتنظيف البيت الداخلي للوداد والاستجابة إلى رغبته في التعاقد مع لاعبين جدد، وفي أول رد فعل تلا اللقاء بين برناكي والبنزرتي، أصدر الوداد بلاغا على موقعه الرسمي أشار فيه إلى استدعاء زهير المترجي وهشام بوسفيان للمثول أمام اللجنة التأديبية للنادي بمركب محمد بنجلون بالدار البيضاء، بسبب السلوكات الصادرة عنهما خلال مباراة “الديربي”.

وغادر بوسفيان أرضية الملعب مباشرة في اتجاه مستودع الملابس وقام بإشارات تظهر غضبه عقب تغييره من قبل المدرب البنزرتي، بينما تلفظ المترجي ببعض العبارات ورمى بقنينة ماء وغادر بدوره في اتجاه مستودع الملابس، بعد قيامه بتسخينات دون إدخاله في الشوط الثاني.

ونفى البنزرتي توصله بعروض رسمية من الزمالك المصري والنادي الإفريقي التونسي، مشيرا إلى أنه يحترم عقده مع الوداد، لكنه يختار المغادرة في حالة عدم توفر جو سليم للعمل، مشيرا إلى أنه لم يعش وضعا مماثلا طيلة مشواره التدريبي.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى