قبل مونديال قطر.. وجوه جديدة تنضم لصفوف المنتخب المغربي

قرر وليد الركراكي وضع مجموعة من الأسماء الشابة في القائمة الأولية للمنتخب المغربي المقبلة على خوض وديتي الشيلي وباراغواي في الفترة ما بين 23 و 27 شتنبر الجاري.

وهكذا شهدت القائمة تواجد وليد شديرة مهاجم باري الإيطالي، بعد الأداء الجيد الذي ظهر به اللاعب في 4 مباريات من القسم الإيطالي الثاني.

وسجل شديرة 3 أهداف ومرر 3 أهداف حاسمة، مما دفع وليد الركراكي إلى وضع صاحب 24 سنة في القائمة الأولية.

أما الاسم الثاني فهو أمين سلامة(22 سنة) لاعب أنجي الفرنسي والذي خاض في الموسم الجاري 6 مباريات سجل فيها هدفا وحيدا ومررة كرة حاسمة وحيدة.

ووضع الركراكي أسما لا يقل سنه عن 18 سنة وهو بلال الخنوس لاعب جينك البلجيكي، إذ شفع للاعب حضوره في 7 مبارايت مع الفريق الأول في وضعه في القائمة الأولية.

في المقابل تشهد القائمة تواجد الأسماء ذاتها التي خاضت المباريات الأخيرة للمنتخب المغربي، مع وضع أسماء أخرى كانت مصنفة في قائمة المغضوب عليهم من قبل الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش.


بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتعليم والأولي والرياضة



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى