قبل النهائي الإفريقي.. انتهاء عقود عدد من اللاعبين يضع مكتب الرجاء في ورطة

وضع انتهاء عقود عدد من لاعبي فريق الرجاء الرياضي، المكتب المسير للفريق “الأخضر” في مأزق قبل الاستحقاقات المقبلة للنادي، وأبرزها نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية الأسبوع المقبل أمام شبيبة القبائل الجزائري.

وتنتهي عقود كل من أنس الزنيتي وسند الورفلي وعبد الجليل جبيرة وعبد الرحيم شاكير وإلياس الحداد رسميا، اليوم  الأربعاء 30 يونيو، وفقا للعقد المبرم بينهم وبين إدارة “النسور”.

وطالبت جماهير الرجاء، إدارة الفريق بالتجديد لبعض اللاعبين قبل نهاية عقودهم، أبرزهم الزنيتي الذي يقدم مستويات متميزة مع “النسور الخضر” كان آخرها قيادة الفريق لنهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية أمام بيراميدز بعد نجاحه في التصدي لضربتي جزاء ضمن الركلات الترجيحية.

وأجلت إدارة الرجاء النظر في مسألة تجديد العقود، لما بعد نهاية الموسم، لكي يَنْصَّب تركيز اللاعبين حول الاستحقاقات المقبلة.

هذا وكان “الفيفا” قد سمح للأندية خلال الموسم الماضي، بالاستفادة من لاعبيها الذين انتهت عقودهم ومواصلة اللعب لغاية نهاية الموسم شريطة التوصل لاتفاق معهم، ويبدو أن إدارة الرجاء ستنهج هذا الاختيار للحفاظ على لاعبيها حتى نهاية الموسم الكروي الحالي، ثم مناقشة مسألة التجديد من عدمها بعد ختام المنافسات.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى