سرقة منزل نجم المنتخب المغربي سابقا وتهديد زوجته بسلاح

كشفت صحيفة “دي تليغراف” الهولندية، أن منزل الدولي المغربي الأسبق أسامة السعيدي، الذي يقع بمدينة أبكود في ضواحي أمستردام، تعرض لعملية سطو عنيفة، أمس الخميس.

ووفقا لصحيفة الهولندية، فإن منفذ العملية قام باحتجاز زوجة أسانة السعيدي تحت التهديد السلاح و قام بالاستيلاء على العديد من الأشياء الثمينة.

وشدد المصدر ذاته، على أن السارق استولى على العديد من الأشياء الثمينة ثم فر بعد ذلك. في البداية سيرًا على الأقدام، ولكن لاحقًا على دراجة نارية سرقها من شخص ما على الفور.

وأكدت الصحيفة الهولندية، أن متحدثا باسم الشرطة المركزية الهولندية، قال إن منفذ عملية السطو رجل نحيف البنية، طوله حوالي 1.85 متر، مشددا على أن التحقيقات لازالت جارية بحثا عن شهود ومعلومات أخرى عن اللص.

وكان أسامة السعيدي البالغ من العمر 35 عامًا مسيرته الكروية في نهاية عام 2020 ولعب مع ليفربول وتفينتي وهيرينفين وغيرهم، بالإضافة إلى المنتخب الوطني المغربي.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى