جماهير الرجاء تنتفض وتحمل أنيس محفوظ المسؤولية

بدأ صبر أنصار نادي الرجاء الرياضي، في النفاذ، بعد التعادل الأخير المحقق أمام المغرب الفاسي، أمس الخميس، في المباراة التي جمعتهما، على أرضية مركب محمد الخامس، لحساب الجولة الـ15 من البطولة الوطنية.

ودفعت الخسارة جماهير الأخضر لتحميل المسؤولية الكبرى لرئيس الفريق، أنيس محفوظ، جراء اختيارات المدرب، مارك فيلموتس، الذي لم ينجح بعد في إقناعهم، جراء النتائج السلبية والمستوى غير المقنع.

وأجمعت الجماهير، على أن رئيس الرجاء هو من دافع عن فيلموتس، وقام بتعيينه مدربه للفريق خلفا للتونسي، لسعد الشابي، الذي لم تكن نتائجه سلبية مع الفريق، لذلك وجب أن يتحمل المسؤولية.

ويشتد الضغط على مدرب الرجاء الحالي، الذي لم يتمكن من تحقيق الانتصار على المغرب الفاسي، رغم تقدمه في النتيجة منذ الدقائق الأولى من المواجهة، ليصبح مطالبا بتحقيق نتيجة إيجابية على حساب الجيش الملكي، في المباراة المقامة الأحد القادم، عن مؤجل الجولة الـ14 من البطولة الوطنية.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى