وليد الركراكي يعلق عن الاشتباكات مع لاعبي الكونغو الديمقراطية

علق وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي، على ما حدث بينه وبين عميد منتخب الكونغو الديموقراطية، عقب انتهاء المواجهة التي جمعت الطرفين على أرضية ملعب “لوران بوكو” بمدينة سان بيدرو الإيفوارية.

وليد الركراكي يكشف خلفيات الاشتباك

وقال الركراكي في الندوة الصحفية التي أعقبت المواجهة:”ليس لدي ما أقوله عن ما جرى، أكن احترامًا كبيرًا لمبيمباً، ربما الأدرينالين (هرمون عصبي) هو الذي جعله يتعامل بتلك الطريقة، ليست هناك مشكلة، يؤسفني حقا أننا لم نعط صورة جيدة، لا لنا ولا لجمهورية الكونغو الديمقراطية”.

ووفقا لموقع “فووت ميركاتو” الفرنسي، فإن السبب وراء إندلاع الشجار بين لاعبي المنتخب المغربي والكونغولي، كان بسبب أن مبيمبا استفز وليد الركراكي بعد توجه الأخير لتحيته بعد انتهاء المباراة، ما دفع مدرب المنتخب المغربي لانتقاد مدافع مرسيليا لعدم النظر إليه عند مصافحته.

ضرب وتصرف غير أخلاقي.. لاعبو المنتخب المغربي يتعرضون للاعتداء من الكونغوليين بعد نهاية المباراة

دخل لاعبو المنتخب الوطني المغربي ومنتخب الكونغو الديمقراطية، في مشادة قوية بعد نهاية المباراة التي جمعت المنتخبين، اليوم الأحد، في الجولة الثانية من دور مجموعات كأس أمم إفريقيا 2023.

وحدثت اشتباكات عنيفة بين لاعبي المنتخب المغربي والكونغولي مباشرة بعد صافرة الكيني بيتر واويرو كاماكو، وسارع رجال الأمن إلى التدخل لإنهاء الخلاف وتفادي تطوره، خاصة بعد تدخل لاعبين من المنتخبين للدفاع عن زملائهم.

يشار إلى أن المباراة بين “الأسود” و”الفهود” انتهت بنتيجة التعادل الإيجابي، بهدف لكلا منهما في المباراة التي أقيمت بينهما على، ملعب ” لوران بوكو” بمدينة سان بيدرو الإيفوارية.

 


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى