الطالبي العلمي يزف خبرا سارا لمشجعي الأسود بخصوص السفر للكوت ديفوار

كشف رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، وجود مفاوضات ونقاش مطروح مع الخطوط الملكية المغربية من أجل خفض سعر تذاكر الطيران لصالح المغاربة الراغبين في السفر إلى أبيدجان، لمساندة الفريق الوطني لكرة القدم في مباراته المقبلة ضد ساحل العاج التي ستجرى يوم 11 نوفمبر المقبل.

وأكد رشيد الطالبي العلمي في تصريح خص به “سيت أنفو”  وجود مفاوضات جادة بين كل من وزارة الشباب والرياضة والجامعة الوطنية لكرة القدم  والخطوط الملكية المغربية، مشيرا إلى أنه تم التوصل إلى حل إيجابي لتوفير  تسعيرة في متناول الجميع” بعد مفاوضات مع شركة الخطوط الملكية المغربية توصلنا إلى تحديد  سعر معقول وفي المتناول تم تحديده في 2000 درهم ذهابا وإيابا، مع العلم أن سعر التذكرة في الأيام العادية هو  10000 درهم”.

وبخصوص عدد التذاكر التي ستوفر من أجل هذا الغرض، أوضح وزير الشباب والرياضة أنه “لم نحدد بعد عدد التذاكر المطروحة، لكن هذا قيد التفاوض، إذ تتطلب هذه العملية الخاصة أيضاً تعبئة عدد معين من الطائرات، وإلغاء أو تعويض بعض الرحلات، مع ضمان الحجوزات التي أجريت بالفعل من جانب الخطوط الملكية المغربية، وسيتم بالتالي تقاسم التكلفة بين الركاب وشركة الطيران ووزارة الرياضة”.

وكانت حكومة سعد الدين العثماني، أعلنت على لسان ناطقها الرسمي، المصطفى الخلفي، أول أمس الخميس، عن عزمها توفير مجموعة من التسهيلات للمشجعين المغاربة من أجل السفر إلى أكبر مدن ساحل العاج أبيدجان لمؤازرة المنتخب المغربي الذي يخوض مباراة حاسمة للظفر ببطاقة العبور نحو بطولة كأس العالم روسيا 2018 .، وشدد الخلفي في مؤتمر صحافي عقده عقب انتهاء أشغال المجلس على أن الحكومة معبأة مع الجهات المعنية من أجل أن يكون هناك حضورا وازنا للجمهور المغربي في لقاء أبيدجان الحاسم .
وعن ماهية الإجراءات والتسهيلات التي تنوي الحكومة تقديمها للراغبين في السفر لتشجيع منتخب أسود الأطلس في مباراتهم المصيرية ضد الفيلة الإيفواريين لم يقدم الخلفي أي توضيحات مكتفيا بالقول إن الحديث عن ذلك سابق لأوانه وليست هناك أرقام محددة حول عدد المشجعين المغاربة الذين سيسافرون مع المنتخب الوطني .

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب المغربي يحتاج إلى نقطة وحيدة لضمان مشاركته في بطولة كأس العالم روسيا 2018 والتي يرى مراقبون أنها ستكون مهمة صعبة أمام منتخب كوت ديفوار في مباراة الإياب بأبيدجان يوم 11 نوفمبر المقبل.

ويتعطش الجمهور المغربي لمشاهدة أسود الأطلس في نهائيات كأس العالم روسيا 2018 التي غاب عنها منذ آخر مشاركة في كاس العالم فرنسا 1998 وإذا حسم المنتخب المغربي التأهل لصالحه ستكون المشاركة الخامسة له في تاريخ البطولة العالمية.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى