الرجاء يستقر على ملعب مباراته أمام اتحاد طنجة

قرر فريق الرجاء الرياضي اللجوء مجددا إلى مدينة برشيد لاستقبال اتحاد طنجة يوم الخميس المقبل، برسم الجولة الثالثة عشرة من منافسات البطولة الاحترافية.

واختار الرجاء اللعب مجددا بالملعب البلدي ببرشيد، بعد استقبال نهضة الزمامرة بنفس الملعب، على الرغم من الشروط التي تفرضها سلطات المدينة على الفريق الأخضر، أبرزها عدم تجاوز 3 آلاف تذكرة كحد أقصى، على الرغم من أن الطاقة الاستيعابية للملعب البلدي تفوق بقليل 5500 مقعد.

وسبق للرجاء أن استقبل شباب المحمدية بملعب العبدي بالجديدة، وغير وجهته صوب برشيد، بعد الانتقادات الكبيرة التي وجهها المدرب الألماني جوزيف زينباور إلى القائمين على الملعب، وهو الأمر الذي لم يرق إلى مسؤولي المدينة ونادي الدفاع الحسني الجديدي.

وحاول الرجاء اللعب بملعب العربي الزاولي بالدار البيضاء، غير أنه اصطدم بشرط اللعب بدون جمهور، ليجد ضالته في ملعب برشيد، نظرا لقربه من مدينة الدار البيضاء، إلى جانب جودة عشب أرضيته.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى