الرجاء يجد صعوبة في التخلص من أحد لاعبي الفريق

وجد نادي الرجاء الرياضي، صعوبة في الاستغناء عن لاعبه البوركينابي، سامي هين، في الانتقالات الشتوية المقبلة، في ظل سعي الفريق للاستغناء عن بعض الأجانب من أجل إبرام تعاقدات جديدة.

وحسب موقع “فاسو سبورت تيفي”، فإن اللاعب رفض الاستجابة لطلب مكتب الرجاء والمتمثل في فسخ عقده مع تمكين من مبلغ مالي بسيط.

وتابع أن سامي طلب الحصول على مستحقاته المالية التي يضمنها عقده له، وهو ما تناول موقع “سيت أنفو” في تقرير سابق.

وكان ذات التقرير قد أشار إلى أن اللاعب يطالب بحوالي 100 مليون سنتيم، والتي تعد قيمة فسخ عقده الممتد لثلاث سنوات.

ويحاول الرجاء جاهدا الاستغناء عن اللاعبين الذين باتوا خارج حسابات المدرب، مارك فيلموتس، من أجل القيام بالصفقات المرجوة.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى