الجامعة تنزل عقوبات جديدة في حق بعض الأندية

أنزلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عقوبات جديدة في حق بعض أندية البطولة الوطنية، وذلك بعد إجراء مباريات الجولة 20 من منافسات الدوري الإحترافي.

وقررت اللجنة المركزية للتأديب التابعة للجامعة بعد اجتماعها، توقيف سفيان يانيس المودن، لاعب فريق اتحاد طنجة 3 مباريات نافذة مع تغريمه مبلغ 1000 درهما، بعد حصوله على إنذارين خلال المباراة التي جمعت فريقه بمولودية وجدة، وسلوكه اللارياضي لمحاولته تكسير شاشة تقنية المساعدة بالفيديو “فار”، إضافة إلى انذار فريقه بعد الأحداث التي قام بها مسؤولوه بعد نهاية المباراة، وإصلاحه للأضرار التي لحقت بالملعب الشرفي بمدينة وجدة بعد تقييم الخسائر من طرف إدارة الملعب.

كما قررت اللجنة الذكورة، توقيف هشام العروي، لاعب فريق سريع وادي زم، لمباراتين نافذتين بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بفريق رجاء بني ملال، فيما تم توقيف اللاعب يطوما رونادو غونازيري، لاعب فريق رجاء بني ملال، لمباراة واحدة بعد طرده، وتغريم فريق سريع وادي زم مبلغ 2000 درهما، لحصول فريقه على 6 إنذارات وطرد خلال نفس المباراة.

إضافة إلى ذلك، تم توقيف جلال طاش طاش، لاعب فريق أولمبيك خريبكة، لمباراة واحدة بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه الدفاع الحسني الجديدي.

فيما تم تغريم فريق الجيش الملكي مبلغ 2000 درهما، لحصول فريقه على أربعة إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق الفتح الرياضي.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى