الإصابات تقلق الركراكي قبل يومين من الكشف عن لائحة “الأسود”

انضم سليم أملاح، لاعب نادي فالنسيا الإسباني، إلى قائمة لاعبي المنتخب الوطني المغربي الذين تعرضوا للإصابة، والذين باتوا مهددين بالغياب عن أول مباراتين في مشوار تصفيات كأس العالم 2026.

وأصيب أملاح يوم الأحد الماضي في مباراة فريقه أمام غرناطة في منافسات الدوري الإسباني، وأجرى فحوصات طبية أمس الاثنين، ستحدد طبيعة إصابته ومدة غيابه عن الملاعب، لينضاف إلى عبد الحميد الصابيري، الذي أصيب رفقة فريقه الفيحاء السعودي، وبلال الخنوس لاعب جينك البلجيكي، وأسامة العزوزي لاعب فريق بولونيا الإيطالي، وعز الدين أوناحي لاعب أولمبيك مارسيليا الفرنسي.

ويراقب الركراكي الوضعية الصحية للاعبيه المصابين، قبل الإعلان بعد غد الخميس عن لائحة المنتخب الوطني المغربي التي تواجه إريتريا يوم 16 نونبر الجاري بأكادير، في حالة عدم اعتذاره رسميا عن المشاركة في تصفيات مونديال 2026، إلى جانب مباراة تنزانيا التي تجرى في الحادي والعشرين من نفس الشهر بدار السلام.

ومن المرتقب أن تفرض الإصابات على الركراكي المناداة على لاعبين آخرين غابوا عن المواعيد السابقة، علما أن لائحة الغيابات تضم أيضا الثنائي سفيان بوفال الذي عاد مؤخرا إلى تداريب نادي الريان القطري، وزكرياء أبو خلال الذي انتهى موسمه مبكرا، بسبب الإصابة القوية التي تعرض لها مع نادي تولوز.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى