لشكر لـ”سيت أنفو”: لا تعليق على قرار خروج حزب “الكتاب” من الحكومة

علق إدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، على سؤال الموقع حول قرار خروج حزب التقدم والاشتراكية من الحكومة بقوله: “لا تعليق على القرار”.

وأضاف لشكر في تصريح لـ “سيت أنفو” أن “القرار المذكور يتعلق بحزب وطني، هُم من لهم صلاحية الحديث عنه لأنه شأن يخصُهم”.

وتابع: “لو اتخذت أنا القرار في الحزب لشرحت الأمر وتحدثت عنه”.

وحين سؤاله عن تأثير  قرار التقدم والاشتراكية على مشاورات التعديل الحكومي أوضح بأن “هذا يجيب عنه المحللون السياسيون والصحفيون”.

وأعلن حزب التقدم والاشتراكية يوم أمس، على أنه “اتخذ قرار عدم الاستمرار في الحكومة الحالية، على أساس أن يظل، من أي موقع كان، حزبا وطنيا وتقدميا يعمل من أجل الإصلاح والديمقراطية ويناضل من أجل تغيير أوضاع بلادنا وشعبنا نحو الأحسن”.

وأضاف في بيان بأن “الوضع غير السوي للأغلبية الحالية مرشح لمزيد من التفاقم في أفق سنة 2021 كسنة انتخابية، مما سيحول دون أن تتمكن الحكومة من الاضطلاع بالمهام الجسام التي تنتظرها، ولا أن تتجاوب بالقدر اللازم مع التوجيهات الملكية المؤطرة لهذا التعديل”.

وقرر المكتب السياسي أنه “سيوجه الدعوة لانعقاد دورة خاصة للجنة المركزية، يوم الجمعة المقبل (4 أكتوبر 2019) قصد تدارس هذا القرار والمصادقة عليه وذلك طبقا للقانون الأساسي للحزب”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى