بعد دخوله المستشفى بسبب حادثة سير.. بريجة يكشف لـ”سيت أنفو” حالته الصحية

وقعت مساء أمس الأربعاء، حادثة سير بالقرب من المجلس الجماعي للدار البيضاء، تسببت في تعرض أحمد بريجة البرلماني والقيادي في حزب الأصالة والمعاصرة، وشخص آخر، لإصابات متفاوتة الخطورة.

وأكد  البرلماني أحمد بريجة في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه حينما كان متوجها لحضور لقاء بمجلس جهة الدار البيضاء سطات، فقد السيطرة على مقود سيارته ، بسبب وقوع عطب تقني، ما جعله يقصد الرصيف لتفادي الاصطدام بالسيارات التي كانت مركونة في الطريق، لكنه تفاجأ بوجود شاب أمامه، ما تسبب في إصابته ببعض الرضوض.

ونفى بريجة، كل ما تم الترويج له ببعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي من كونه يوجد تحت الحراسة النظرية، مؤكدا أنه جرى نقله إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الأولية.

وأكد البرلماني، أن الحادث لم يسفر عن أية وفاة، كما تم الترويج لذلك، فقد أصيب شاب بجروح، عجلت بنقله إلى مصحة خاصة من أجل تلقي العلاج الضروري.

وبخصوص حالته الصحية، قال بريجة إن حالته لا تدعو للقلق، بحيث لازال يخضع للعلاج بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى