القباج يشهر سلاح “الدين” و”الوطنية” في وجه دعاة “فرنسة التعليم”

بعد الجدل الذي أثير حول “فرنسة التعليم”، وصف الشيخ السلفي حماد القباج، أعضاء حزب “المصباح” وكل الذين صوتوا لتمرير القانون الإطار بـ”الخونة”.

وقال القباج في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بالفايسبوك، إن الانتكاسة والخيانة التي حدثت في قضية التعريب لا ينبغي أن تمر دون تسجيل مواقف لله وللتاريخ.

وأوضح الشيخ السلفي، أن “فرنسة التعليم” والتخلي عن اللغة العربية لن يرضي الله، لأن هذه اللغة هي التي اختارها الله لبعث الوحي.

وأضاف القباج، أنه من الناحية التاريخية، لا يمكن أن نسكت عن خيانة أسلافنا من الوطنيين (كمحمد الخامس ومحمد بلعربي العلوي وأبي شعيب الدكالي والمختار السوسي وعبد الله كنون وعلال الفاسي والمكي الناصري وآل بنونة: عبد السلام والطيب ومحمد وأبي بكر القادري والرحالي الفاروق وغيرهم من القياديين الكبار.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى