وزير الفلاحة: المغرب لم يشهد أزمة ماء كهاته منذ 1981

كشف محمد الصديقي وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن المغرب لم يسبق له أن شهد أزمة نقص في التساقطات المطرية كالتي يشهدها هذا العام منذ سنة 1981.

وتابع الصديقي في حوار له على القناة الثانية “دوزيم”، أن سنة 2016 بالرغم من أنها كانت سنةجافة لم تشهد تساقطات مطرية بالشكل المطلوب، إلا أن حقينة السدود وقتها عوضت النقص، مشيرا أن المملكة تمر بعجز مائي كبير.

وسجل الوزير أن التساقطات التي شهدتها المملكة هذه السنة على قلتها لم تشمل كل المناطق، موضحا أن جهات الدار البيضاء سطات، الرباط سلا القنيطرة، طنجة تطوان الحسيمة وفاس مكناس هي التي استفادت منها بينما الجهات الأخرى لا زالت تنتظر نصيبها.

وأكد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن الأمل في إنقاذ الموسم الفلاحي الحالي لا يزال قائما، مطمئنا الفلاحين المغاربة أن سقوط الأمطار في فصل الربيع من شأنه أن يعيد الأمور إلى وضعها العادي.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى