“وزارة بنسعيد” تخصص قرابة 300 مليون درهم لترميم معالم تاريخية

كشف محمد المهدي بنسعيد وزير الشباب والثقافة والتواصل، أن مبلغ مساهمة وزارته في برامج ترميم وإعادة تأهيل المدن العتيقة بلغ نحو 272 مليون درهم، استهدف ما يفوق عن 91 معلمة وبناية معمارية تاريخية.

وأفاد الوزير اليوم الإثنين في الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أن قطاع الثقافة عمل تحويل جميع المساهمات التي تم الالتزام بها في إطار البرمجة الزمنية التي حددت لهذا الغرض.

وسجل الوزير أنه في إطار المحافظة على الموروث الثقافي الوطني وتعزيز جاذبيته وإشعاعه بما يساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمملكة، أطلق الملك محمد السادس منذ سنة 2014 عددا من البرامج التي تهم تأهيل وتثمين المدن العتيقة، لافتا إلى أن الأخيرة همت بالأساس سبع مدن تاريخية هي فاس، مكناس، مراكش، الصويرة، سلا، الرباط وتطوان.

وشملت هذه البرامج وفق المعطيات التي قدمها “بنسعيد” أمام النواب أربع محاور رئيسية، تتعلق بتأهيل المجال العمراني والتاريخي، ترميم وتاهيل التراث المعماري، تعزيز الولوج إلى الخدمات الإجتماعة وتطوير الجاذبية السياحية والاقتصادية لهذه المدن.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى