نواب لـ”ميراوي”: كليات الحقوق لا يجب أن تكون ملجأ لمن لا تخصص له”

أثار موضوع الولوج إلى كليات الحقوق في المغرب، نقاشا كبيرا في مجلس النواب، اليوم الاثنين، بين وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف ميراوي ونواب برلمانيين.

جاء ذلك بعد سؤال للنائبة اللامنتمية شفيقة لشرف عن حزب جبهة القوى الديمقراطية، سجلت فيه ما قالت إنه أزمة تتخبط فيها كلية الحقوق بمدينة الجديدة، لأسباب تتعلق بكثرة الطلب مقابل خصاص حاصل في القاعات والفضاءات المخصصة للاستقبال.

واعتبر الوزير “ميرواي” في الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفهية بمجلس النواب، أن الأمر لا يتعلق بالإكتظاط وإنما بإقبال الطلبة على هذه الشعبة، وزاد أن المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار يضع ضمن أهدافه إنهاء المشاكل المرتبطة بهذا الملف.

ولفت المسؤول الحكومي أمام النواب، إلى أن الإقبال الكبير على كليات الحقوق في المغرب مرده المشاكل المرتبطة باللغات الأجنبية لدى هؤلاء، مشيرا إلى أن شعبة القانون بالفرنسية يعيش نفس الوضع بسبب المشاكل ذاتها.

في السياق ذاته، قالت نجوى كوكوس، عضو فريق الأصالة والمعاصرة، إن كليات الحقوق لا يجب أن تكون ملجأ لمن لا تخصص له، داعية وزير التعليم العالي إلى اعتماد استراتيجية خاصة لها قياسا مع الإقبال الكبير الذي تشهده، علاوة على إشراك وزارة التربية الوطنية في عملية التوجيه والاختيار القبلي.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى