مُذكرة داخلية تُفصح عن شروط “البيجيدي” في مرشيحه لـ”انتخابات 2021″

وضعت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، سبع مواصفات بين يدي لجان الترشيح والتزكية الإقليمية والجهوية والوطنية، التي ينبغي الالتزام بها عند اختيار مرشحي الحزب لمختلف الاستحقاقات الانتخابية لسنة 2021، وأربع معايير لتشكيل وترتيب المرشحين في لوائح الحزب.

وقبل عرض المواصفات، أوضحت المذكرة الداخلية حصل “سيت أنفو” على نُسخة منها، أن “الحزب أتبث منذ أن دخل غمار تدبير الشأن العام في مختلف مستوياته أنه إضافة نوعية في المشهد السياسي من خلال الأداء المتميز لمنتخبيه، المشهود لهم، عموما، بالكفاءة، والمصداقية والنزاهة الفكرية والعملية، والإستقامة الخلقية وهذا من شأنه أن يعزز ثقة المواطنين في العمل السياسي والمؤسسات المنتخبة”.

وعلى رأس الشروط العدالة والتنمية، أكدت على ضرورة “الاقتناع برؤية الحزب وبرسالته ومنهجه في الإصلاح، والتوفر على حد أدنى من الكفاءة والتجربة، والانفتاح والانخراط الإيجابي في المجتمع عبر الإشارة إلى أهمية أن يحظى المرشح بقسط مقدر من القبول في محيطه المهني والإجتماعي”.

وشدّدت على أهمية أن يكون المرشح يتصفُ بـ”الإستقامة والسمعة الطيبة والبعد عن الشبهات، مقرة أن شعبية المرشحين ومدى قربهم من الناخبين لها تأثير هام في حجم الأصوات المحصل عليها، لذلك وجب أخذ هذا المعيار بعين الاعتبار بما يحقق استفادة الحزب من أكبر عدد ممكن من الأصوات دون التفريط في بقية المعايير والمواصفات المحددة”.

ودعت قيادة الحزب أعضاء الحزب إلى “تقييم المشاركة السابقة للمستشارين أو البرلمانيين المرشحين، وإعطاء الأولوية في إعادة الترشيح عند الاقتضاء لمن أثبت جدارته وكفاءته والتزامه في تمثيل الحزب، والحذر من الشديد من الترحال السياسي، خصوصا لمن غير انتماءه لأكثر من مرة”.

وبالنسبة لمعايير تشكيل وترتيب المرشحين في لوائح الحزب، لفت المصدر ذاته، إلى مراعاة “التنوع والتكامل في الكفاءات، والمصداقية والسمعة الطيبة، والحضور والجاهزية، والتمكين للنساء من مرتبة وكيلة اللائحة”.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى