مطالب بالاستئناف العاجل للدراسة عبر “حوار منتج لحلول سريعة”

وجّه المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، نداءً إلى تجاوز حالة الاحتقان بالساحة التعليمية، من خلال الحوار المنتج لحلول سريعة والاستئناف العاجل للدراسة.

وعبّر المكتب السياسي في بلاغ صدر عقب اجتماعه الأسبوعي المنعقد الثلاثاء، عن “قلقه البالغ إزاء ما تؤولُ إليه الأوضاع من تأزُّمٍ متصاعد، بما يُشكِّلُ تهديداً حقيقياًّ للتحصيل الدراسي السليم وللموسم التعليمي بِرُمَّتِه”.

ودعا الحزب إلى “إيجاد الحلول المناسبة، بشكلٍ سريع، للمطالب الـمُـعَـبَّـر عنها من قِبَل نساء ورجال التعليم، مثمنا استئناف الحوار بين الحكومة والنقابات التعليمية”.

وشدّد التقدم والاشتراكية على ضرورة “استئناف الدراسة، بصورةٍ استعجالية، تغليباً لمصلحة ملايين التلميذات والتلاميذ من أبناء الشعب المغربي في المدرسة العمومية، وصَوْناً لحقهم الدستوري في التَّعَلُّم”.

وأعرب الحزبُ عن “أمله في النجاح في تجاوز حالة الاحتقان، لإتاحة المجال واسعاً أمام الشروعِ في مُباشَرَةِ إصلاحٍ فعليٍّ وعميق للنظام التربوي المغربي، وللمدرسة العمومية أساساً، بما يجعلها مدرسةً للجودة والتميُّز وتكافؤ الفرص”.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى