لشكر ينتقد حصر سن ولوج مهنة التدريس في 30 عاما

أوضح إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية أن حصر الولوج إلى مهنة التدريس لأقل من 30 سنة “ضد قانون الوظيفة العمومية الذي يحدد سن التوظيف في 45 سنة بالنسبة للفئات التي سترتب في السلم العاشر”.

وأضاف لشكر في كلمته أمام المجلس الوطني للحزب الذي انعقد أمس، أن القرار المذكور “ضد القوانين الأساسية لأطر الأكاديميات كما تم تعديلها والتي تحدد 40 سنة سقفا للتوظيف”.

وأوضح أن القرار الذي أتى “دون مبررات معقولة، وسيفاقم حالة الإحباط لأن فئات واسعة من الشابات والشباب كانوا ينتظرون الإعلان عن هذه المباريات، وأغلبهم من خريجي الجامعات ذات الاستقطاب المفتوح الذين ليست لهم فرص كثيرة لولوج سوق الشغل”.

واعتبر الوزير السابق أن هذا الإجراء ليس “سوى ترجمة للتوجهات الحكومية النيوليبرالية، البعيدة كل البعد عن أي توجه نحو الدولة الاجتماعية، وتكشف تهافت ادعاءاتها”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى