قيادة “الأحرار” تشيد بمبادرة الحكومة لفائدة المقاولات المغربية

حظيت مبادرة الحكومة المغربية، برئاسة عزيز أخنوش، الرامية إلى ضخ 13 مليار درهم لأداء متأخرات الضريبة على القيمة المضافة إلى غاية مارس 2022، بهدف تمكين المقاولات خاصة الصغرى والمتوسطة، من التوفر على سيولة مهمة في خزينتها، من أجل الصمود في وجه الأزمة، بإشادة واسعة، من لدن أعضاء المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار.

وأعرب قياديو “الأحرار”، خلال اجتماع المكتب السياسي للحزب، المنعقد أمس الأربعاء، عبر تقنية التناظر المرئي، عن ارتياحهم العميق لهذا القرار، مشدّدين على أنه يؤكد سعي الحكومة الجاد إلى إنعاش الاقتصاد الوطني، من خلال قيام المقاولات بدورها في مجال الاستثمار والتشغيل والتنمية الاقتصادية، على اعتبار أنها النواة الأساسية والمحرك الفعلي لكل تنمية اقتصادية واجتماعية.

كما نوهّ أعضاء المكتب التنفيذي لـ”RNI”، وفقاً لبلاغ صحفي توصّل به “سيت أنفو”، باعتماد الحكومة على مواردها الذاتية دون اللجوء إلى الحلول الكلاسيكية والسهلة، التي كان يُلجأ إليها في هذا الإطار.

وكانت الحكومة قد أعلنت الأسبوع الماضي عن تفعيل التزامها القاضي بتصفية دين الضريبة على القيمة المضافة المتراكم لفائدة مقاولات القطاع الخاص، حيث تم ضخ 2,5 مليار درهم لأداء مستحقات الضريبة على القيمة المضافة، على أن يتم ضخ 1,5 مليار درهم خلال الأسبوع الجاري ثم تسع (9) مليارات درهم قبل نهاية أبريل 2022، وذلك حتى تتمكن المقاولات، وخصوصا الصغرى والمتوسطة منها، من التوفر على سيولة مهمة، من أجل إنعاشها في ظروف الأزمة وتعزيز استثماراتها ونموها.

 


هام للمغاربة.. مديرية الأمن تطلق مباريات توظيف واسعة في سلك الشرطة

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى