فشل مُحاولة “نسف” انتخابات ممثلي الطلبة بـ”مجلس التعليم”

باءت محاولة “نسف” انتخابات ممثلي الطلبة بالمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي بالفشل يوم الاثنين الماضي بمقر وزارة التربية الوطنية.

وأفاد مصدر  موثوق، لـ”سيت أنفو” أن انتخابات تمثيلية الطلبة بالمجلس الأعلى للتربية والتكوين عرفت بلطجة ومحاولة الاعتداء على المفتش العام للوزارة المكلف بمراقبة عملية الانتخاب بمقر الوزارة وذلك مباشرة بعد انتهاء عملية الفرز  التي كانت علنية”.

وأضاف أن “طالبين مرشحين منتمين لأحد أحزاب الأغلبية حاولا محاصرة المفتش العام لمنعه من اعلان النتيجة، وتم تكسير مكبر الصوت، وذلك بعد تأكدهما من نجاح ثلاثة طلبة ممثلين لجامعة مولاي إسماعيل والقاضي عياض و جامعة الحسن الأول”.

وأبرز أن اللجنة “المكلفة صمدت حتى إعلان النتيجة”، مؤكدا أن “عددا من الحاضرين يتوفرون على فيديو يوثق محاولة نسف اللقاء عبر البلطجة”.

تجدر الاشارة إلى  أن هذه الانتخابات سبق وأن تم إفشالها في المرة الاولى بعد تشكيل المجلس، ويصوت في هذه الانتخابات ممثلي الطلبة بجامعات المغرب.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى