ضرائب على أغراض المسافرين المغاربة.. “لقجع” يوضح

نفى فوزي لقجع الوزير المنتدب لدى وزيرة الإقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، صحة الإخبار المتداولة بشأن فرض إجراءات جمركية مشددة على ممتلكات مواطنين مغاربة عند دخولهم أرض المملكة.

“القجع” قال اليوم الإثنين في الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، إن التشريع في مجال الجمارك لم يطرأ عليه أي تغيير، وبالتالي فالقوانين التي تؤطر عملية المراقبة الجمركية على مستوى مختلف المناطق الحدودية لا يزال العمل بها ساري المفعول.

وبحسب المعطيات التي قدمها الوزير، فالتشريع الجمركي لا يهم إلا العمليات التجارية ولا تتدخل هذه المصالح في غيرها قصد إجراء أي مراقبة كيما كانت طبيعتها.

وزاد “لقجع” أن أفراد الجالية المغربية المقيمة في الخارج يحظون بعناية خاصة من طرف الملك محمد السادس، مبرزا أن ما أثير حول الرسوم المفروضة على أغراضهم الشخصية والهدايا التي يخصون بها أقاربهم وذويهم غير صحيح.

وأفاد المسؤول الحكومي أن إدارة الجمارك تراعي بشكل مستمر تسهيل المساطر المتعلقة بهذا الموضوع، عبر القيام بجملة من الإجراءات التي تروم تسهيل عملية تنقل المغاربة وسفريات المقيمين منهم خارج أرض الوطن، مضيفا أن عملية مرحبا ليست إلا نموذجا لهذه الإجراءات التي ينوه بها الجميع.

وقال وزير الميزانية أمام النواب، “الحكومة وإدارة الجمارك متجندتان من أجل تسهيل تنقل المغاربة وليس لتشديد المراقبة”، واعتبر أن الموضوع لا يتسع لنشر الإشاعة ولا لتصريف مغالطات ترزع الشك في نفوس مغاربة المهجر.


لقطة الركراكي تجاه والدة نجم الأسود تنال إعجاب الجمهور المغربي -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى