حموني: توحيد اليسار يصطدم برغبة الجميع في القيادة

قال رشيد حموني رئيس الفريق النيابي لحزب التقدم والاشتراكية، إن عدم النجاح في توحيد اليسار بالمغرب يرتبط برغبة الجميع في القيادة، معتبر أن الطموح القديم كان يقصد به توحيد التنظيمات.

واعتبر “حموني” الذي كان يتحدث أمس الأربعاء في لقاء نظمته مؤسسة الفقيه التطواني بسلا، أن قناعته هو الانتقال من مساعي توحيد التنظيمات إلى المساعي لتنظيم المعارك التي تهم المواطنين المغاربة، مع إشراك الهيئات والجمعيات التي تحمل نفس الأفكار.

وبخصوص التنسيق مع حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، سجل المتحدث أن الأمر ليس وليد اليوم، والحال أن علاقة الحزبين تمتد لعقود، وقد يكون لهما بحسب إفادته تنسيق داخل المؤسسات على مستوى البرلمان وخارجه، علاوة على الانكباب على إعداد تصورات مشتركة وتقديم بدائل في مجالات مختلفة.

وانعقد يوم الجمعة الماضي بالمقر الوطني لحزب لاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالرباط، اجتماع ثان بين الأخير والتقدم والاشتراكية في إطار استمرار مبادرة التنسيق المشتركة بينهما، خصص لمواصلة التحضير للقاء القيادتين الحزبيتين والذي لم يعلن عن تاريخه بعد.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى