جودار: الحملات المسعورة ضد المغرب لن تزيده إلا قوة وإصرارا للمضي للأمام

قال محمد جودار الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، إن هناك “حملات مسعورة ضد المغرب، ولن تزيد بلادنا إلا قوة وإصرارا للمضي إلى الأمام”.

وأضاف جودار في كلمة له خلال أشغال المؤتمر الوطني الثالث لمنظمة الشبيبة الدستورية، أمس السبت، نقلها موقع حزبه الرسمي، أن دولا عظمى تحاول أن تتبنى سياسة المغرب في علاقته مع إفريقيا، لافتا أن المغرب “كان ناجحا في بناء علاقات مع دول إفريقية مبنية على شراكة رابح رابح”.

وأوضح جودار في كلمته أمام شباب حزبه “دورنا توعية المجتمع والاصطفاف وراء صاحب الجلالة لاستكمال الأوراش، وتكوين جيل نواجه به المستقبل”.

ودعا الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري الشبيبة الدستورية، إلى إعادة بناء رابط الثقة بين الشباب والسياسة، وأكد في معرض حديثه” نحن نعيش نفورا لهذه الفئة من السياسة”.

وقال أيضا ” إن السياسة عمل يومي لا يستهان به، مردفا أنه “لنصل لنتائج يجب تأطير أنفسنا والآخرين، ونقوم بدورنا السياسي والوطني”.

وأكد جودار خلال كلمته أن عملية التجديد هذه، انطلقت بالفعل بعدد من الأقاليم في إطار دينامية جديدة على مستوى مختلف جهات المملكة.

وشدد في هذا الصدد، حسب ما نقله موقع حزبه، على مدى أهمية الدور الذي يضطلع به الشباب باعتباره يشكل المستقبل، حيث يعول عليه لفتح آفاق جديدة من خلال العمل على إعادة الثقة في الحقل السياسي لدى مختلف مكونات المجتمع وخاصة في صفوف الشباب.

وأضاف جودار أن من بين أدوار الشباب، أيضا القيام بعمليات التأطير والتكوين بالاعتماد على التكنولوجيات الحديثة التي يجب توظيفها لخدمة الوطن عموما وكذا لخدمة الحزب الدستوري حتى يستعيد أمجاده.

 

 


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى