تسليم السلط بين أمزازي وأوعويشة وعبد اللطيف ميراوي

جرت، اليوم الجمعة بالرباط، مراسيم تسليم السلط بين كل من وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، والوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، إدريس أوعويشة، وكذا عبد اللطيف ميراوي، الذي عينه الملك محمد السادس وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي والابتكار.

وهنأ سعيد أمزازي خلفه عبد اللطيف ميراوي على الثقة التي وضعها فيه الملك، مشيدا بكفاءته العالية، ومؤكدا على ثقته الكبيرة في نجاحه في مهامه الجديدة على رأس الوزارة، موضحا أن قطاع التعليم العالي ليس بغريب على  ميراوي، وذلك بحكم مهامه ومسؤولياته العديدة والرفيعة التي تقلدها في القطاع.

من جهته، أشاد إدريس أوعويشة بالخبرة الكبيرة التي راكمها الوزير الجديد ، والتي ستساهم لا محالة في نجاحه في المهام المسنودة إليه بدعم من الأطر الكفأة التي يتوفر عليها القطاع

من جانبه، عبر عبد اللطيف ميراوي، عن اعتزازه الكبير بالثقة التي وضعها فيه الملك، معربا عن الأمل في أن يكون في مستوى هذه الثقة، مشيرا إلى أنه سيعمل على مواصلة المجهودات التي بذلها سلفاه للارتقاء بمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار واعتماد استراتيجيات هادفة ترتكز بالأساس على مخرجات اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى