تارودانت.. مطالب لوزير الداخلية بمنع تفويت بقعة أرضية بثمن زهيد لشركة فرنسية

وجهت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد، رسالة إلى وزير الداخلية تلتمس من خلالها التدخل لمنع تفويت بقعة أرضية لشركة فرنسية بثمن 35 درهما من طرف المجلس الجماعي لتارودانت.

وقالت الأمانة العامة للمنظمة في الرسالة التي اطلع “سيت أنفو” عليها، إنها تتأسف عن تفويت قطعة أرضية لشركة فرنسية من طرف الجماعة الترابية لتارودانت بثمن زهيد وغير مطابق للثمن الحقيقي، في الوقت الذي ترفض فيه القنصليات الفرنسية بالمغرب قبول طلبات رجال الأعمال المغاربة الحصول على تأشيرات للدخول إلى أراضيها.

وأكدت المنظمة أنه تبعا لمحضر اللجنة الإدارية للتقييم، فمن المرتقب أن تتم المصادقة على تفويت بقعة أرضية مملوكة للجماعة بموجب للرسم العقاري 39/38543، والتي تبلغ مساحتها خمسة هكتارات و93 ار و5 سنتيار، لشركة ” كارفور” الفرنسية بـ 35 درهما للمتر الواحد.

وبحسب محضر ذات اللجنة التي كانت تضم كل من النائب الأول لرئيس جماعة تارودانت وممثل قسم التعمير والبيئة بالعمالة ورئيس مصلحة الشؤون الإدارية و القانونية و الممتلكات بجماعة تارودانت ورئيس مصلحة التعمير والبيئة بنفس الجماعة، فضلا عن ممثلي مندوبية أملاك الدولة بالإقليم، و الوكالة الحضرية لتارودانت-تيزنيت – طاطا، وقباضة إدارة الضرائب بالإقليم، فإن الشركة المذكورة، ستستغل هذه البقعة الأرضية الواقعة بمنطقة “بسطاح” لإحداث واحد من سلسلة مركباتها التجارية بتارودانت.

وكشفت الهيئة الحقوقية أنه من المنتظر أن يتم إدراج هذه النقطة ضمن جدول أعمال دورة مجلس جماعة تارودانت، بعد استكمال بقية الإجراءات الخاصة بتفويت العقار المذكور لصالح المجموعة الفرنسية المشار إليها سالفا وهي عملية يكتنفها الغموض.

والتمست المنظمة الحقوقية من وزير الداخلية عبد الوافي الفتيت، التدخل العاجل باعتباره الجهة الوصية نظرا لما آل إليه الوضع.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى