تأجيج الخلافات داخل حزب البام بعد قضية “إسكوبار الصحراء”

يعيش حزب الأصالة والمعاصرة، خلافات وصراعات داخلية، حول تاريخ عقد المؤتمر الوطني الخامس المزمع تنظيمه خلال الشهر المقبل.

وأشارت مصادر “جريدة الأخبار” التي أوردت الخبر في عددها اليوم الخميس، إلى  تداعيات قضية “اسكوبار الصحراء” التي تسببت في اعتقال قياديين بارزين في حزب الجرار، وهما سعيد الناصيري، رئيس نادي الوداد البيضاوي، وعبد النبي بعيوي رئيس جهة الشرق.

وأوردت مصادر الجريدة، أن هناك مطالب داخل المكتب السياسي بتأخير موعد المؤتمر لبضعة أشهر حتى تتضح الأمور، مادام قضية “اسكوبار الصحراء” لازالت في التحقيق.

وأضافت الجريدة، أن الداعين إلى التأخير يتخوفون من أن تمتد رقعة الزيت إلى أسماء أخرى في قيادة الحزب، والتي يتخوف البعض من صعودها خلال المؤتمر المقبل.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى