بوانو يدعو الحكومة إلى تحكيم “العقل” إزاء احتجاج الأساتذة

دعا رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، عبد الله بوانو، الحكومة إلى تحكيم العقل والحكمة إزاء موضوع احتجاج رجال ونساء التعليم بسبب النظام الأساسي لموظفي القطاع.

وطالب النائب البرلماني خلال الاجتماع الأسبوعي للمجموعة أول أمس الاثنين، الحكومة بسلك الحوار مع النقابات والتنسيقيات.

وقال بوانو “إن غاية تأمين الزمن المدرسي للتلاميذ، تستحق أن تجلس الحكومة مع المعنيين باحتجاجات الأساتذة والحوار معهم، سواء بطريقة مباشرة بحضور النقابات، أو بطريقة غير مباشرة”، وفق ما نقله الموقع الرسمي للحزب.

وسبق لرئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، أن دعا وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، إلى تقديم استقالته من منصبه كحل للورطة التي يوجد فيها.

وانتقد بوانو في كلمة له خلال الجلسة العمومية لتقديم تقرير لجنة المالية والمناقشة العامة للجزء الأول من مشروع قانون المالية، ما وصفه بـ”الارتباك في التدبير الحكومي” خاصة في ملفي المحاماة والأساتذة، مضيفا “السي شكيب عزيز علي ما بغيتوش يكون فهاد الورطة”.

وأوضح بوانو أن هذا الارتباك ظهر في تدبير ملف “امتحان المحاماة” وتكرر مع ملف الأساتذة، مشيرا إلى أن “وزير التربية الوطنية جلس مع الأساتذة ووقع معهم المرسوم الذي جاء لرئيس الحكومة، ولكن مع الأسف بعد ذلك بعامين رئيس الحكومة يعقد لقاء ثانيا مع النقابات نفسها الموقعة على المرسوم”.

يشار إلى أن مسلسل الاحتقان بقطاع التربية الوطنية، ما يزال مستمرا بسبب رفض الأساتذة وأطر التعليم للمقتضيات الجديدة التي جاء بها النظام الأساسي لموظفي القطاع، مما أدى إلى اضطرابات في المؤسسات التعليمية بمختلف المدن، إثر الإضرابات المتكررة التي يخوضها رجال ونساء التعليم.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى